من يتصفح بانتظام حساب مغني الراب “Ufo361” على انستغرام، سيصادف ربما اسم تيفاني. حتى الآن يقف وراء هذا الاسم حساب انستغرام @tiffany361offiziell.

يُزعم - هناك الكثير من المؤشرات على ذلك- أنها حبيبة أو حتى زوجة المغني.

وزعمت تيفاني عبر قصة إنستغرام أنها سجلت أغنية في أستوديو. لكن لنكن جديين؟ هل تيفاني حقاً موجودة؟.

على الأقل نشر “أوفو” في شهر آب/أغسطس من العام ٢٠١٧، قصة إنستغرام غامضة، ظهر فيها وهو يلبس محبس زفاف محتفلاً في سيارة رولز رويس. وتواجدت إلى جانبه فتاة شقراء، تضع رأس دمية أمام وجهها. ثم نشر في شهر أكتوبر ٢٠١٧ صور ملتقطة لحوار مفترض بين الاثنين، تبدو فيه تيفاني غاضبة منه.

ويلمح في المحادثة إليها حصراً على أنها موجودة كرأس دمية، ومن ثم يروج لأغنية “تيفاني”. أي أن كل ذلك يشير إلى أنها مجرد عمل دعائي.

إلا أن هذا الجنون تواصل على نحو ما دون توقف. وفي نهاية شهر مايو/أيار ٢٠١٨، تم نشر صورة امرأة شقراء على حساب إنستغرام تيفاني.

وبعد وقت قصير أقر “Ufo361” بنفسه عبر بث فيديو مباشر على إنستغرام بأن الصورة كانت زائفة، وأنه لن ينشر البتة صورة وجه تيفاني.

وفي شهر سبتمبر/أيلول من العام ٢٠١٨، ظهر رأس الدمية “تيفاني” الغريب مجدداً، عندما أهدى “Ufo361” سيارة بينتلي وردية لتيفاني بمناسبة عيد ميلادها، بما في ذلك قالب حلوى طُبع عليه وجهها. وكان “الوجه” عند إلقاء نظرة قريبة، أيضاً لرأس اللعبة.

وفي سياق هذه الهدية السخية، كان يُسمع للمرة الأولى، صوت امرأة، يُفترض أنه يعود لتيفاني.

ورغم عدم معرفة أحد بأن شخصية تيفاني حقيقية فعلاً أو أنها مزحة دعائية مبالغ فيها، أصبح لحسابها على إنستغرام أكثر من ١٧٤ ألف متابع.

والآن نشرت تيفاني في قصتها على إنستغرام إعلاناً عن أغنية خاصة بها ينص على :” كنت يوم أمس في الأستديو وقمت بتسجيل أول أغنياتي، لكنني لا أجرؤ على أن أريكم إياها”.

ولم يتبين أي نمط من الموسيقى تريد تيفاني صنعه. ليس من الضروري أن يكون “راب” كشأن حبيبها المزعوم. ويبقى معجبو “Ufo361” على أية حال مترقبين لأخبار أخرى من تيفاني الغامضة.

أي ما دامت تيفاني موجودة حقاً، إذ في حال كانت غير موجودة، ستكون القصة كلها محاولة يائسة للفت الإنتباه، وهو الأمر الذي لا يحتاجه “Ufo361”.

Quelle: Noizz.de