كان أحدها ضمن أفضل ٥ أماكن حتى !

تنشر مجلة “نيويورك تايمز” كل عام قائمة من ٥٢ موقعاً في كل أنحاء العالم على شكل تصنيف، يتوجب عليك زيارتها في العام القادم.

وفي حين لم يجد مكان واحد في ألمانيا طريقه إلى القائمة العام الماضي، وضعت المجلة هذا العام ٣ مواقع ألمانية دفعة واحدة في التصنيف.

في المركز ٣٠: جزر فريزيا

جزر فريزيا هي تجمع من الجزر الموجود في بحر الشمال بين الدنمارك وألمانيا وهولندا. ومن الجزر التي تنتمي لألمانيا كل من نوردرناي وفانغر أوغه وبوركوم. ومن الأمور المثيرة على نحو خاص هنا هي ثقافة المأكولات البحرية.

من كبر وترعرع في ألمانيا، سيتذكر جزر بحر الشمال على الأرجح على هيئة إجازة عائلية في سكن عطلة رملي، ومناشف سباحة ترفرف على الشرفة. بحسب “نيويورك تايمز” توفر الجزر فرصة عطلة تعج بالمغامرة.

An dieser Stelle findest du Inhalte aus Instagram
Um mit Inhalten aus Instagram und anderen sozialen Netzwerken zu interagieren oder diese darzustellen, brauchen wir deine Zustimmung.

في المركز ٢٦: ديساو

“حقاً ديساو؟”. قد يكون أول ما خطر على بال قارئ الخبر بأن ديساو تعد واحدة من أجل المدن في العالم (أسفين على قولنا هذا يا قرائنا من ديساو). وإن كانت ديساو ثالث أكبر مدينة في ولاية ساكسونيا أنهالت بعد كل من هاله وماغديبورغ، لكن تبقى ذات كثافة سكانية متواضعة بعدد سكان البالغ ٨٢ ألفاًَ.

وعلى الرغم من تواجد محميات الغلاف الحيوي لمنظمة يونيسكو الأممية وقصر “ليوزيوم” الصغير الفاخر، إلا أن ما حجز للمدينة مركزاً في القائمة، هو مئوية حركة “باوهاوس”.

وإن كانت الحركة قد تأسست في فايمار، لكن يتواجد في ديساو “مركز باوهاوس” الذي يعود إلى عشرينيات القرن الماضي، بما في ذلك مبنى باوهاوس، و منازل الأساتذة التي بناها رائد حركة باوهاوس فالتر غروبيوس، كما سيتم إفتتاح متحف “باوهاوس” في شهر سبتمبر/أيلول.

An dieser Stelle findest du Inhalte aus Instagram
Um mit Inhalten aus Instagram und anderen sozialen Netzwerken zu interagieren oder diese darzustellen, brauchen wir deine Zustimmung.

في المركز الخامس: ميونيخ

كلا .. لا يعود سبب وضع المدينة في المركز الخامس إلى البناطيل الجلدية أو أكواب الجعة مثلاً. بل دار الأوبرا البافارية التي يشرف عليها منذ العام ٢٠١٣ قائد الفرقة الموسيقية ذو المكانة العالية كيريل بيترنكو.

وتعتبر “نيويورك تايمز” إنتاجه لـ“زالومه” لريتشارد شتراوس، التي سيتم أدائها في ٢٧ يونيو/حزيران من العام ٢٠١٩، سبباً كافياً للسفر إلى ميونيخ، التي تضم وفقاً لكلام المجلة:” المسرح والفن والأوبرا، ماذا تريد أكثر من ذلك؟”.

An dieser Stelle findest du Inhalte aus Instagram
Um mit Inhalten aus Instagram und anderen sozialen Netzwerken zu interagieren oder diese darzustellen, brauchen wir deine Zustimmung.

وهكذا يبدو أن التخطيط لإجازة صيف هذا العام قد اكتملت، حيث يمكن للمرء القيام برحلة إلى الأماكن المذكورة التي تتزين بها ألمانيا.

  • Quelle:
  • Noizz.de