لم يصدق رجال الشرطة عيونهم!

قامت سيدة باستدعاء شرطة برلين إلى شقتها حيث تسكن مع زوجها - مدعية  أن زوجها قد قام بضربها.

بعد فترة طويلة من الرنين على جرس المنزل فُتِح الباب للشرطة. لتجد رجل عدواني (43 عاماً)، مستلقٍ أمام باب غرفة المعيشة لمنع الشرطة من الدخول - لكنه لم يتمكن من الوقوف وحده بسبب سكره الشديد. وكانت زوجته ايضاً في حالة سكر مماثلة.

وقد أعطت زجاجات الفودكا الستة الفارغة بالفعل الشرطة توضيحاً لما يجري. وكانت نتائج فحص الكحول لديهما: كان لديه 3 بالألف لدى الرجل و4 في الألف لدى السيدة! لتقوم الشرطة باعتقال الرجل.

المصدر: Bild

  • Quelle:
  • Noizz.de