كانت الفتاة قادرة على إنقاذ نفسها...

انتهى النزاع بين طالب لجوء أفغاني (19 عاماً) وصديقته السابقة (17 عاماً)، بأن دفع بها الى نهر "هافل" في برلين في درجة حرارة 2 تحت الصفر. ثم قفز خلفها وحاول اغراقها...

واليوم بعد شهرين من تاريخ الحادثة، توفي الشاب لانه لم يكن يجيد السباحة.

تمكنت الفتاة البالغة من العمر 17 عاماً حينها من انقاذ نفسها والوصول الى الشاطئ. ثم تم نقلها الى المستشفى بسبب اصابتها بانخفاض حرارة الجسم. اما الشاب الأفغاني، كان قد غرق تحت الماء، لتقوم قوات الدفاع المدني بإخراجه. وعلى الرغم من كل محاولات الإسعافات الأولية، بقي الشاب بغيبوبة منذ ذلك الحين.

ونقلت صحيفة "بيلد" عن متحدث باسم الشرطة قوله ان الشاب توفي في 14 فبراير في مستشفى "فيرشو" في برلين.

المصدر: Noizz.de

  • Quelle:
  • Noizz.de