نشرت صحيفة "بيلد" عن تعرض عائلة سورية مكونة من الأب وزوجته أولاده لهجوم عنصري يوم الأحد في حديقة صغيرة في مدينة "ماغديبورغ" حوالي الساعة 17:30 مساء.

وذلك عندما كانت العائلة في نزهة للتمتع بأشعة الشمس في الحديقة مع بعض المعارف والأصدقاء. قبل أن فوجئت العائلة بإساءة لفظية من شاب يعتقد انه "يميني متطرف" بصحبة كلبي مهاجمة. أطلق الشاب العديد من العبارات الإساءة والكراهية للأجانب. ولم يتوقف الشاب عند هذا الحد، بل هاجم الأب السوري وأمسكه من قميصه، ليقوم الكلبان بمهاجمته أيضًا وعضه أكثر من عضة. ما استدعى نقله الى المستشفى لتلقي العلاج بعد تعرضه للإصابة بجراح خطيرة.

تمكن الجاني من الهرب مع الكلاب في بادئ الأمر، إلا أن الشرطة تمكنت من القبض عليه فيما بعد. ليتم احتجاز الكلبين ووضعهما في مركز رعاية الحيوانات أما هو فأطلق سراحه في الوقت الراهن الى حين اكتمال التحقيق. ولهذا الغرض، تبحث الشرطة عن شهود عيان كانوا وقت الحادث يمكنهم الاتصال والإفادة بشهادتهم عبر الرقم التالي: 0391/5463292.

المصدر: Bild

  • Quelle:
  • Noizz.de