ربما أراد الرجل البالغ من العمر 63 عاماً ان يطلق النار على أخيه ايضاً!

قام رجل في مدينة "فولدا" في مقاطعة هيسين بإطلاق عدد من الأعيرة النارية في شقته. مما استدعى تدخل الشرطة مصطحبة كلاباً بوليسية، ليقوم الرجل لاحقاً بإطلاق النار على أحد هذه الكلاب. كان الرجل قد بدأ بإطلاق النار بشكل عشوائي في وقت متأخر من مساء يوم السبت.

كما قام بإطلاق النار على أخيه البالغ من العمر 66 عاماً، الا انه لم يصبه. وقالت متحدثة باسم الشرطة: "ان التحقيقات ستكشف إذا ما كان يريد قتل أخيه فعلاً".

تم اقتحام المنزل فيما بعد من قبل فرقة القوات الخاصة. بعد ساعات من محاولة الشرطة اقناع الرجل بتسليم نفسه. وبينما واصل إطلاق النار، اقتحم رجال الشرطة، المنزل حوالي الساعة الثانية مع اثنين من الكلاب البوليسية. ليطلق الجاني النار على أحد الكلاب ليصاب بجروح قاتلة.

تم السيطرة على الرجل بعد انهياره في شقته ليتم نقله فيما بعد الى المشفى للتأكد من سلامته. أما عن دوافع الرجل، فلم تتمكن الشرطة من إعطاء أي معلومات. الا ان الشرطة اكدت انه سيتم تحويله للقضاء في أسرع وقت ممكن.

المصدر:Noizz.de

Quelle: Noizz.de