تعيش متاجر الألبسة وقت حرجاً مع تغيير سلوك العملاء

ستقدم شركة (H&M) للألبسة بخطوة مفاجئة على اغلاق عدد من محلاتها والاستثمار أكثر في عالم التسويق عبر الانترنت، اذ تنوي توسيع عملها مع متجر "علي بابا" الصيني الشهير.

وتوضح الشركة السويدية، أن عدد الزبائن الذين جاءوا الى متاجر الشركة حول العالم كانوا اقل بكثير من التوقعات وكذلك كانت المبيعات أقل مما تم التخطيط له. ويمكن السبب وراء ذلك هو تحول العملاء للتسوق عبر الانترنت ما أدى إلى انخفاض المبيعات بنسبة 4 %.

تعد (H&M) ثاني أكبر متجر للأزياء في العالم بعد ZARA. وأدى الإعلان عن إغلاق الأفرع إلى انخفاض في سعر أسهم الشركة بنسبة 16 في المائة.

Quelle: Noizz.de