لقد تم اختيار السيدة التى ستشبهها "باربي المحجبة" بعناية فائقة ..

سوف تقوم شركة "Mattel" الأمريكية لصناعة الألعاب في الخريف القادم، بطرح دمية "باربي" جديدة بزي إسلامي على الأسواق.

وستكون المبارزة الأمريكية "ابتهاج محمد" المثل لهذه الدمية، اذا سيتم صناعة الدمية لتشبهها تماماً. وعلقت الشركة المصنعة على صفحتها على الإنترنت، إن ابتهاج كانت الاميركية المحجبة الأولى التي شاركت في الأولمبياد العام الماضي.

وتعتبر "ابتهاج" مثل أعلى لكل السيدات والفتيات، كما تدفعهم لتخطي كل الحواجز. وأضافت الشركة المصنعة " أن الدمية الجديدة سوف تظهر ان الفتيات يستطعن فعل كل شيء"

ويعتبر الحجاب تقليداً اسلامياً. يغطي الشعر والرقبة والأذنين ، لكن لا يغطي الوجه.

وقد عبرت ابتهاج عن فخرها قائلة : انني اشعر بالفخر ان الفتيات في كل أنحاء العالم سيلعبن بدمية جديدة، قررت ارتداء الحجاب.

وقد شاركت الشركة المصنعة صور تظهر فيها ابتهاج حاملة اللعبة الجديدة التي ترتدي الى جانب الحجاب الزي الرسمي لرياضة المبارزة.

تنوعت ردود الأفعال على شبكات التواصل الاجتماعي، فقد كان هناك التعليقات المؤسفة التي تدل على الإسلاموفوبيا. وهناك من

قد غردت إحداهن على تويتر " باربي جديدة مع حجاب، كل الفتيات بحاجة لمثل أعلى شجاع "

فيما أظهر مستخدمون آخرون حماسهم لهذه الفكرة الجديدة.

Quelle: Noizz.de