هذه الأماكن التي لا يجب أن تذهبوا إليها لقضاء إجازة …

منظمة "SOS" الدولية و "Control Risk" يصدران تقريراً سنوياً يسلط الضوء على البلدان الأكثر أمانا والأكثر خطورة في العالم.

وقام خبراء من الشركات الاستشارية بدراسة الأوضاع الأمنية في الدول. إن الإرهاب والحرب والجريمة والقلاقل المدنية هي المعايير التي يُبنى عليها التقييم. ليتم العمل على خريطة الرحلات وتجنب الخطير منها، يمكن لهذا أن يكون بمثابة توجه للتخطيط للعطلة القادمة.

إن البلدان الأكثر أمانا كلها أوروبية. وهي تشمل غرينلاند وأيسلندا والنرويج وفنلندا والدنمارك ولكسمبرغ وسلوفينيا وسويسرا. أن المخاطر الأمنية غير واردة في هذه الدول.

كما تم تصنيف جميع الدول الأوروبية الأخرى كدول آمنة- أيضا ألمانيا. ماعدا كالينينغراد وكوسوفو الروسية. وتشمل البلدان ذات المخاطر المنخفضة: كندا والولايات المتحدة وإكوادور وسورينام وشيلي والأرجنتين وأوروغواي.

الدول التي يمكن أن تسافر إليها بأمان في الشرق الأوسط هي: الأردن، الكويت، عمان، إيران. في آسيا، ومن الدول الآسيوية الأخرى: الصين وكوريا الجنوبية واليابان وتايلاند وفيتنام وتايوان وبعض المقاطع في ماليزيا. ويمكنكم اختيار كل من أستراليا ونيوزيلندا كمقصد عطلة دون تردد. وفي أفريقيا، تعتبر المغرب والسنغال وغانا وبنين وغابون ورواندا وزامبيا وملاوي وناميبيا وبوتسوانا، دول ذات مخاطر أمنية "منخفضة".

والدول التي لديها مخاطر أمنية "متوسطة" هي البرازيل وبوليفيا وجنوب أفريقيا وتنزانيا وأنغولا وكذلك المملكة العربية السعودية وأجزاء كبيرة من روسيا وبنغلادش وكمبوديا وإندونيسيا وكوريا الشمالية.

ينبغي إعادة النظر في زيارة دول كفنزويلا، وبعض أجزاء المكسيك وغواتيمالا وبنما وكولومبيا وبيرو وهايتي وهندوراس والسلفادور. وقد اتسمت هذه البلدان بمخاطر أمنية "عالية". كما أن الإجازات في كل من الجزائر، وكذلك في مصر وموريتانيا والنيجر وتشاد وبوركينا فاسو ونيجيريا وإثيوبيا وكينيا والكونغو وموزمبيق والأجزاء الجنوبية الغربية من مدغشقر، قد تكون خطيرة. فضلا عن أذربيجان، وهي جزء صغير من روسيا، وأجزاء من تركيا، وكل مناطق النزاعات في سوريا.

ويجب تجنب كل من ليبيا ومالي وجنوب السودان وجمهورية أفريقيا الوسطى والصومال واليمن وسوريا والعراق وأفغانستان وشرق أوكرانيا. حيث يوجد في هذه الدول مخاطر أمنية كبيرة.

المصدر:Travelriskmap.com

Quelle: Noizz.de