كلف أكثر من 320 مليون يورو!!!

لدى سكان جزيرة سانت هيلينا في جنوب المحيط الأطلسي كل الأسباب للاحتفال. بعد خمس سنوات من البناء، تم افتتاح المطار الذي طال انتظاره.

بالمقارنة مع مطار برلين يمكننا أن نتحدث عن صفقة حقيقية لأنه مع تكلفة 320 مليون يورو فقد كلف  أقل ب4.7 مليار يورو

ومع ذلك فأن بناء المطار هو إهدار للمال لأنه ستهبط طائرة واحدة فقط في الاسبوع على هذا المطار.

ستسافر شركة كومير، التي تعد جزءا من الخطوط الجوية البريطانية، إلى الوجهة الأسبوعية الجديدة من مدينة جوهانسبرغ جنوب افريقيا.

أليس هذا سخيفا بما يكفي؟

من أجل بناء المطار، كان لا بد من إزالة قمة الجبل وملء الوادي.

وبالإضافة إلى ذلك، لم يكن من الواضح لفترة طويلة ما إذا كانت الرياح القوية ستسمح بعملية طيران عادية.

ولكن هذا ليس كل شيء: على الرغم من الافتتاح، فإن البناء لم يكتمل بعد.

وتم تقصير المدرج وهو الجزء "الأهم بالمطار" بسبب التكلفة العالية ولم يتم بناؤه بطول 2000 متر كما كان مخطط له!

والنتيجة أنه لا يمكن للطائرات الكبيرة أن تهبط ويسمح فقط للطائرات الصغيرة بالهبوط في المطار.

على أي حال فأن الجزيرة أفضل حالا من القرن الماضي... الجدير بالذكر هو أنه في سانت هيلينا قضى نابليون سنواته الأخيرة في المنفى.

Quelle: Noizz.de