تحول التنقل عبر المواصلات العامة إلى تعذيب في ظل الحر المتواصل، و”اختناق” الحرارة في قطارات المترو والمحطات، ما يجعل السؤال يقفز فوراً إلى بالنا، لماذا لا يتم تكييفها؟. إلا أن تكييف قطارات المترو ستجلب معها مشاكل أخرى.

ينشأ عن التبريد للأسف هواء ساخن كناتج جانبي، يتم طرحه في الجوار. يعرف الجميع هذا الأمر عبر الثلاجة المنزلية.

سيكون الهواء الساخن غير مريحاً بالنسبة للمسافرين المنتظرين في المحطات وسيؤدي بالإضافة لذلك إلى وجوب عمل المكيفات في مركبات النقل بشكل أقوى، على ما ذكرت شركة “BVG” للنقل في برلين.

على الأقل تتوافر في الترام والحافلات مكيفات تخفف عن الركاب وطأة هذا الحر الخانق. وبينت الشركة أن سائقي الحافلات لديها مطالبون بالحفاظ على اختلاف قدره ٦ درجات بين الحرارة داخل الحافلة وخارجها، مشيرة إلى أن فوارق أكبر في درجة الحرارة قد يشكل خطورة على الدورة الدموية.

Quelle: Noizz.de