تم صرف الوصفات الطبية المزورة في صيدليات برلين براندنبورغ...

ثم تم بيع الأدوية التي دُفع ثمنها عن طريق التأمين الصحي بأسعار الجملة.

تتم محاكمة عصابة تزوير الوصفات الطبية "للمخدرات" منذ يوم الاثنين، وكانت قد تسببت العصابة بخسائر قيمتها 2.5 مليون يورو.

الاتهام: اشترى المدعي عليهم (32 و 55 عاما) بيانات مرضى من موظفين في صيدلية في "ماريندورف". ثم قاموا باستخدام هذه البيانات لتزوير وصفات طبية، قاموا بصرفها من صيدليات في برلين براندنبورغ. ثم قاموا ببيعها بأسعار أقل من سعر الجملة بنسبة 30 في المئة. وكان التأمين الطبي قد قام بدفع الثمن الحقيقي لهذه الأدوية استناداًَ الى الوصفات المزيفة. ووفقاً لقرار الاتهام، يبلغ المبلغ الإجمالي الذي دفعه التأمين الطبي: 2,5 مليون يورو.

قام المدعى عليه الرئيسي، الصيدلي "كلاوس ه. (53)": بالاعتذار قائلاً: "أنا آسف"، قال المدعى عليه الآخر "إدين سا (46 عاما)": "لدي وصفات طبية حقيقية لأدوية نفسية. هل يمكنك بيعها؟" إلا أنه أعطاها لأحد معارفه مع تصريح  البيع بالجملة. في وقت لاحق.

وأضاف المدعى عليه "سا": "لقد جرني للعمل معه، زوجتي (وهي مدعى عليها أيضاً) وابننا الصغير كانوا يعانون من مشاكل صحية. لقد كنت منهكاً. لهذا السبب أخذت الأمور تجري على هذا الشكل".

المصدر: B.Z

Quelle: Noizz.de