لقد كانت خيبة أمل للكثيرين في داخل وخارج ألمانيا

قال ماتس هاملز بعد ساعات قليلة من خسارة المنتخب الوطني الألماني لكرة القدم ضد كوريا الجنوبية ، بكتابة تغريده على توتير فيها كلمة بسيطة "Sorry (عذرا)" مع سمايلي حزين. لم يكن بإمكانه في ذلك الوقت قول أكثر من ذلك وقد بدا هذا بشكل واضح.

فلقد كان أول لاعب يقف أمام الكاميرا ويجيب على أسئلة المراسل مباشرة بعد الخسارة ويجيب ورماد الخسارة متناثر على رأسه.

اليوم حتى استطاع لاعبو المنتخب الألماني الحديث عن هزيمة الأمس على تويتر و فيسبوك، وقالوا: "نشعر بخيبة أمل مثلكم! كأس العالم هي كل أربع سنوات فقط ، وقد خططنا لذلك كثيرًا. نأسف لأننا لم نلعب دور بطل العالم. لذلك ، نحن نستحق الخروج، كما حصل.

لقد كان دعمكم رائعًا في ألمانيا وفي الملاعب الروسية. في ريو 2014 ، احتفلنا معًا. لكن الرياضة تشمل أيضا الهزيمة والاعتراف عندما يكون الخصم أفضل.

نهنئ السويد والمكسيك على تقدمهما وكوريا الجنوبية بفوز الأمس.

شكرا لروسيا على حسن الضيافة!"

ولكن لم يحزن الجميع على رحيل المنتخب الوطني فمن أراد ان يضحك على التعليقات المضحكة بسبب الخسارة فيمكنه ان يجدها هنا.

Quelle: Noizz.de